تجربة المنتجات الجديدة NPE جديد Facebook

You are currently viewing تجربة المنتجات الجديدة NPE جديد Facebook

أيا كان معناه سيحدده الوقت .

أعلن موقع التواصل الإجتماعي Facebook عن تكوين فريق لتطوير “تجربة المنتجات (NPE) الجديدة” حيث سيكون مسؤولاً عن تطوير التطبيقات الجديدة. الهدف منه هو إعطاء المستخدمين”تجارب جديدة تمامًا للقيام ببناء المجتمع” والقيام بذلك خارج منصات Facebook المتوفرة حاليا. ووفقًا لـشركة فايسبوك ، إنها طريقة جديدة لإنشاء وتطوير تطبيقات صغيرة تركز وتقيس اهتمام المستخدمين. حيث سيتم نقل بعض من هذه الميزات إلى منتجات Facebook الأخرى ، ولكن من السابق لأوانه تأكيد ذلك.

يهدف أعضاء فريق “NPE تجربة المنتجات (NPE) الجديدة” إلى أن يكون أكثر ذكاءً من موقع فايسبوك . ويأكدون بأنهم سيعملون بسرعة ولن يترددوا في إيقاف التطبيقات إذا تعثرت.و كتب محرروا فيسبوك في المدونة “نتوقع الكثير من الإخفاقات” ،. “نريد أيضًا التقليل إلى أدنى مستوى من التعطيل والاضطرابات لمليارات الأشخاص الذين يستعملون تطبيقات فايسبوك كل يوم.”

سيعمل فريق سيحدد كشركة ذات منفردة عن الشركة الأم، وسيتم إصدار وطرح جميع التطبيقات تحت وسم”فريق NPE ، من فايسبوك.” ستكون هذه التطبيقات متوفرة في متجر التطبيقات الخاص بـ آبل ، وفي متجر Google Play . يتعهد مسؤولو Facebook بأن تلتزم التطبيقات المستحدثة بشروط الخدمة وسياسة البيانات الخاصة برائد التواصل الإجتماعي وبأن فريق NPE سيُبلغ المستخدمين بوضوح بكيفية استخدام بياناتهم الشخصية.

هذا التحدي ليس من غير المألوف. فشركة الفابت “الشركة الأم لقوقل” أنفقت مئات الملايين على “تحديات مماثلة”. وهذه ليست المرة الأولى كذلك التي تشجع فيها شركة فايسبوك التجريب. حيث قامت بمبادرة Creative Labs التي دفعت الموظفين إلى ابتكار أفكار جديدة وأدت إلى تطوير تطبيقات Slingshot و Rooms و Riff – وكلها متوقفة حاليا.

كما تشير المراجعات الصحفية فإن فايسبوك بإستثناء تطبيقه الرئيسي للتواصل الإجتماعي وكذلك تطبيق Messenger ، فقد فشل Facebook في تطوير تطبيقات ناجحة. بدلاً من ذلك ، اتجه نحو عمليات الاستحواذ وقام بإعتماد عليها كإستراتجية، مثل شراء تطبيقي Instagram و WhatsApp ، والتقليد الأعمى، مثل نسخ ميزة Snapchat’s Stories.ولهذا سيكون الوقت كفيل ومحددا ما إذا كان فريق NPE سيقدم أداء أكبر.

اترك تعليقاً